الشفط والنحت بمساعدة الطاقة

لمحة عامة

تساعد عملية الشفط والنحت بمساعدة الطاقة على تحسين وتعزيز شكل العضلات بشكلٍ طبيعي للحصول على مظهر منحوت لطلما حلم المريض به.

عندما يفشل النظام الغذائي وممارسة الرياضة في تحقيق النتائج التي يريدها الشخص، فقد يجد نفسه محبطًا ومنهكًا. إذا كنت ترغب في التخلص من رواسب الدهون المستعصية هذه وتطمئن إلى أن الإجراء الخاص بك سيساعدك على الحصول على جسم أكثر رشاقة ونحافة، فما عليك سوى اللجوء لإجراء الشفط والنحت بمساعدة الطاقة.
يعدّ هذا الإجراء الثوري، الطريقة الأكثر فعالية وأمانًا للتخلص من الدهون غير المرغوب فيها من دون الإضرار بالأنسجة المحيطة. على عكس الأنواع الأخرى من شفط الدهون، فإن هذه التقنية تزيل كميات صغيرة من الدهون تتبع البنية العضلية الطبيعية للجسم لتكشف عن تشريح أكثر تحديدًا مع الحد الأدنى من الضرر للأنسجة المحيطة.

هل أنت مؤهل لإجراء عملية الشفط والنحت العالية الدقة بمساعدة الطاقة في برشلونة؟

يمكن استخدام جراحة عملية الشفط والنحت العالية الدقة بمساعدة الطاقة (PAL® ) في مركز IMAGN لعلاج مناطق الدهون الزائدة في المعدة والأرداف والوركين والخاصرة والصدر والفخذين والربلة (بطة الرجل) والكاحل والظهر والذراعين والرقبة والثديين (بما في ذلك جراحة التثدي ، أو تصغير الثدي).
إن جراحينا هم الأنسب لتحديد ما إذا كنت مرشحًا لتقنية الشفط والنحت العالية الدقة PAL®. ومع ذلك ، إليك بعض المؤشرات التي قد تساعدك في اتخاذ القرار:
  • تعاني من تكتلات دهنية لم تتخلص منها بالحمية الغذائية أو التمارين الرياضية.
  • تعاني من تكتلات دهنية لا تتناسب وشكل جسمك
  • عظام الجسم وعضلاته غير محددة
على المرضى الراغبين في الخضوع لجراحة الشفط والنحت العالية الدقة بمساعدة الطاقة (PAL® )، أن يتمتعوا بصحة جيدة وأن يحافظوا على وزن مثالي بعد الإجراء ولديهم مرونة جيدة في الجلد بشكلٍ عام.
في مركز IMAGN في برشلونة، لا نمتلك فقط التكنولوجيا اللازمة لضمان أفضل النتائج لمرضانا، إنّما مديرنا الطبي الدكتور أحمد سعد هو الرائد في مجال هذه التقنية (PAL-HD) التي تكتسب شعبية متزايدة في جميع أنحاء العالم. قام جراحونا بتدريب مئات الجراحين الزائرين من جميع أنحاء العالم وكتبوا العديد من المقالات العلمية والكتب حول هذه التقنية. نحن نستخدم تقنية الشفط والنحت بمساعدة الطاقة PAL® لنحت وتحديد عضلات البطن (6-packs) والصدر والظهر والساقين والرقبة لمرضانا لتحقيق نتائج مذهلة طويلة الأمد.

فترة النقاهة

مدة الجراحة

ساعتين إلى أربع ساعات بحسب المنطقة المراد معالجتها.

التخدير

موضعي مع أدوية مسكنة أو عام.

المدة المطلوبة للمكوث في المستشفى

لا داعي لذلك

فترة النقاهة بعد الجراحة

أسبوع

فترة النقاهة

مع تقنية الشفط والنحت العالية الدقة بمساعدة الطاقة (PAL® ) مع مرور الوقت جرى تحفيض المدة المطلوبة للنقاهة. لا داعي لوضع الفتيل باستخدام هذه التقنية. إذ نوصي المريض بالراحة لمدة 24 ساعة بعد الجراحة إلى جانب تناول بعض الأدوية المسكّنة للشفاء سريعًا. وكذلك نزوّد المريض بمشدّ(كورسيه) يرتديه لمدة 21 يومًا بعد العملية. يعود معظم المرضى لحياتهم الطبيعية بعد أسبوع واحد مع العلم أنّ التورمات والكدمات تتطلّب ما يقارب ستة أسابيع حتى تختفي بالكامل. إنما من المهم التذكر أن النتيجة النهائية والحقيقية للعملية لا تظهر إلا بعد أشهر عدة.

جدولة مشاورة

تواصل مع منسق المرضى لدينا في أي وقت عبر البريد الإلكتروني أو الهاتف +34933821111 أو عبر الإنترنت.